تقرير هيئة الاتصالات السنوي يرصد أهم مستجدات القطاع بالمملكة في 2018 - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322السبت 14 شوال 1441 / 6 يونيو 2020

جديد الأخبارمركز الملك سلمان للإغاثة يوزع 2,505 كراتين تمور للنازحين من صنعاء إلى مأرب «»مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق منخفضًا عند مستوى 7207.78 نقطة «»أكثر من 300 طالب وطالبة بالصف الثالث ثانوي يؤدون اختباراتهم البديلة بتعليم الأحساء «»جامعة الملك عبدالعزيز تنهي منظومة تسجيل طلابها في الفصل الصيفي للعام الجامعي الحالي «»المياه الوطنية تنجز 84 مشروعًا جديدًا حتى نهاية مايو 2020 بتكلفة تجاوزت 2,76 مليار ريال «»سمو أمير المدينة المنورة يتفقد سير أعمال المرحلة الأولى لمستشفى الملك فيصل التخصصي بالمنطقة «»الهيئة الملكية لمحافظة العلا تشرف على عملية تطوير بيئي واسعة النطاق لإعادة التوازن الطبيعي في محمية شرعان «»السجون تعقد أكثر من 11 ألف جلسة محاكمة عن بعد للنزلاء والنزيلات «»منظمة التعاون الإسلامي: تسليم خمس دول أعضاء منحاً مالية عاجلة من صندوق التضامن الإسلامي لمواجهة تداعيات كورونا «»مؤشر سوق الأسهم السعودية يغلق منخفضًا عند مستوى 7222.41 نقطة «»
جديد المقالاتكورونا أزمه وليست مُزحه «»" كورونا" وحُسن النية! «»اول جمعة بلا جمعه «»أحذروا الشائعات «»لا تخسر أبناءك «»أمةٌ مِن القُراء «»كيف تكون ناجحاً «»رحمك الله ابامحمد «»سيدي حسام .. أباءنا وأجدادنا خالفوا النظام «»هل الأمنُ والسلامُ في نزاع أم في وئام؟ «»


الأخبار المحليات › تقرير هيئة الاتصالات السنوي يرصد أهم مستجدات القطاع بالمملكة في 2018
تقرير هيئة الاتصالات السنوي يرصد أهم مستجدات القطاع بالمملكة في 2018
تقرير هيئة الاتصالات السنوي يرصد أهم مستجدات القطاع بالمملكة في 2018


صحيفة العقيق : أصدرت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات تقريرها السنوي لعام 1439 - 1440 هـ / 2018م، الذي يلقي الضوء على أبرز مستجدات القطاع في المملكة خلال العام المنصرم، وما
شهده من تطورات وفق برامج ومستهدفات القطاع في رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020.
وكشف معالي محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور عبدالعزيز بن سالم الرويس، أن الهيئة عملت في العام 2018م على تحقيق أهدافها الاستراتيجية التي حددتها مستهدفات برنامج التحول الوطني 2020 لتعزيز مسيرة التحول الرقمي، ودعم النمو والمنافسة في سوق خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات بالمملكة.
وأشار الرويس إلى أنه على الرغم من التجدد المتسارع الذي يتسم به قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات على المستوى الدولي؛ إلا أن الهيئة نجحت - بفضل الله - في المحافظة على الريادة من خلال مواكبة كل جديد يشهده القطاع عالمياً من خدمات وتقنيات.
وتضمن تقرير الهيئة إصدار الرخص المؤقتة لتجارب شبكات الجيل الخامس، وتحديد نطاقات ترددية خاصة لتقنيات الجيل الخامس بناء على التوجهات العالمية، وتجهيز مواقع في 9 مدن؛ مما أسهم في تمكين شركات الاتصالات من إجراء 680 تجربة للجيل الخامس غطت 791 موقعًا.
كما أشار التقرير إلى إقرار آلية جديدة لاحتساب المقابل المالي نظير تقديم الخدمة تجاريًا والمقابل المالي الخاص بالتراخيص ابتداء من عام 2018م، إذ ستسهم هذه الآلية بشكل إيجابي في تعزيز قدرة شركات الاتصالات على الاستثمار في شبكاتها والارتقاء بالقطاع لرفع جودة الخدمات المقدمة، وتحقيق تطلعات المستخدمين بالمملكة، ودعم ومساندة تلك الشركات في تقليل المخاطر التشغيلية التي تعتري نشاطها، وإنعاش القطاع وتشجيعه على النمو ومواكبة التقنيات المتقدمة.
كما تضمن التقرير عدد الأبراج القابلة للمشاركة بين شركات الاتصالات، التي تجاوزت خلال العام (15) ألف برج، وذلك بعد إلزام الهيئة للشركات بمشاركة أبراج الاتصالات ومكونات الشبكة، والتنسيق فيما بينها عند تأسيس البنى التحتية الخاصة بالاتصالات.
وعلى صعيد حماية المستخدمين وتعزيز المنافسة بين مقدمي خدمات الاتصالات، فقد أصدرت الهيئة مؤشر تصنيف مقدمي خدمات الاتصالات من حيث الشكاوى المصعدة للهيئة عبر موقعها الإلكتروني، حيث يوضح هذا المؤشر تصنيف الشركات وفق اهتمامها بالمستخدمين. كما أصدرت الهيئة مؤشر تقرير "مقياس" الخاص برصد جودة تجربة استخدام الإنترنت في المملكة التي تضمنت أداء سرعات الإنترنت وجودة بث الفيديو، إضافة إلى زمن الوصول إلى شبكات تقديم المحتوى والتي تمكن المستخدمين من تصفح أشهر مواقع الإنترنت العالمية واستخدام منصات التواصل الاجتماعي وألعاب الفيديو.
واستعرض التقرير جهود الهيئة الفاعلة على الساحة الدولية، حيث ارتفع عدد المناصب القيادية التي تشغلها الهيئة باسم المملكة دوليًا وإقليميًا إلى 14 مقعدًا مقارنةً بتسعة مقاعد في عام 2016، إضافة إلى إطلاق منظمة الأمم المتحدة المتخصصة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات "الاتحاد الدولي للاتصالات" عن تسمية أكبر قاعاتها بمدينة جنيف في سويسرا بـ "السعودية" تقديرًا لجهود المملكة الكبيرة في دعم "الاتحاد" منذ أن أصبحت عضوًا عام 1949م، وبعضويتها في مجلس إدارته منذ العام 1965م.
ضيف في : 09-08-1440 05:04 PM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 232 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
0.00/10 (0 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك