"الزعاق": اليوم تبدأ ألطف أيام السنة على الإطلاق في السعودية والخليج - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الإثنين 3 ربيع الثاني 1440 / 10 ديسمبر 2018

جديد الأخبارجمعية أكناف بالباحة تنفذ برنامج "معاً نكتمل" «»وزير الخدمة المدنية: ذكرى البيعة مناسبة غالية وعزيزة في ذاكرة الشعب السعودي المُحبّ لقيادته «» الطيران المدني يدشن غداً صالة الطيران الخاص الجديدة «»مركز الملك سلمان للإغاثة ينفذ دورة تدريبة لإعداد مدربي المهندسين الزراعيين في عدن «» رئيس مجلس الشورى يرفع التهنئة لخادم الحرمين الشريفين بمناسبة ذكرى البيعة الرابعة «»الأمير سلطان بن سلمان : خادم الحرمين الشريفين تبنى مشروع تطوير الدرعية منذ 22 عاما.. وهو الأكثر اعتزازا بإنجازه «»وزير النقل : في ذكرى البيعة نفاخر بما وصل إليه الوطن من عز ورفعه «»رئيس الهلال الأحمر: في ذكرى البيعة الرابعة نستحضر النهضة الحضارية التي تمر بها المملكة «» الأمين العام لمجلس الوزراء : ذكرى البيعة ثمرة خير وعطاء تقودنا إلى سماء تشرق بنور الإنجاز والتنمية والاصلاح «» رصد القمرين سعودي سات 5 فوق سماء المملكة مع أول مرور لهما «»
جديد المقالاتدع الخلق للخالق .. «»الى محافظ محافظه العقيق الجديد !! «»ممّا يؤسف له ! «»سد وادي العقيق ورؤية 2030 «»حالات شاذة «»STC رمضان كريم «»عدوى الجرب وتقاذف المسؤوليات! «»الجَرَب في الباحة !! «»احياء جفن واللحيان.. تحتاج انعاش بشريان رئيسي «»طفولة قتلتها سهام شهرة زائفة «»


الأخبار المحليات › "الزعاق": اليوم تبدأ ألطف أيام السنة على الإطلاق في السعودية والخليج
"الزعاق": اليوم تبدأ ألطف أيام السنة على الإطلاق في السعودية والخليج


صحيفة العقيق قال عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك الدكتور خالد الزعاق إن أمس الخميس كان آخر موسم "سهيل"، واليوم الجمعة هو أول أيام "الوسم"، الذي يعد الموسم الألطف في السنة على الإطلاق في المملكة والخليج، بحسب تعبيره.

وأوضح أن موسم الوسم يتميز بأن نسائمه منعشة، وأمطاره منبتة لكل شيء، وسنعيشه واقعيًّا لمدة شهرين ونصف تقريبًا، أما حسابيًّا فلمدة 52 يومًا.

ونوء الوسم في علم الجغرافيا هو النوء الذي يحل بعد نوء سهيل مباشرة، ويأتي بعده نوء المربعانية، وسُمي الوسم؛ لأنه يسم الأرض ويحييها.
ضيف في : 02-03-1440 01:48 PM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 273 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
1.00/10 (1 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك