وصول السفير السعودي في اليمن إلى "سقطرى".. ومتحدث التحالف: وجود القوات السعودية غرضه التدريب - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عمير alaqeq.net@hotmail.com 0541102322 الثلاثاء 4 ذو القعدة 1439 / 17 يوليو 2018

جديد الأخبار مهرجان العسل الدولي 11 بالباحة يستقطب آلاف الزوار والمصطافين في يومه الثاني «» الدكتور السواط الشباب جيل المستقبل ووقود التنمية «» "الإسكان" تعلن إطلاق خيار شراء وحدات سكنية جاهزة من السوق «» حالة الطقس المتوقعة اليوم الأحد «» انطلاق فعاليات مهرجان العسل الدولي 11 في الباحة وسط حضور كثيف «» دراسة حديثة: التمور الحمراء تقتل الخلايا السرطانية «» نجاة أسرتين من انهيار صخري ببحر أبو سكينة «» حالة الطقس المتوقعة اليوم الجمعة «» اختتام دورة " مهارات الاسعافات الاوليه " بتنمية معشوقة «» أمير منطقة الباحة يستقبل النائب العام الشيخ سعود المعجب «»
جديد المقالات ممّا يؤسف له ! «» سد وادي العقيق ورؤية 2030 «» حالات شاذة «» STC رمضان كريم «» عدوى الجرب وتقاذف المسؤوليات! «» الجَرَب في الباحة !! «» احياء جفن واللحيان.. تحتاج انعاش بشريان رئيسي «» طفولة قتلتها سهام شهرة زائفة «» نظام المرور الجديد وفق الرؤية! «» وداعاً إبراهيم خفاجي «»


الأخبار المحليات › وصول السفير السعودي في اليمن إلى "سقطرى".. ومتحدث التحالف: وجود القوات السعودية غرضه التدريب
وصول السفير السعودي في اليمن إلى "سقطرى".. ومتحدث التحالف: وجود القوات السعودية غرضه التدريب
وصول السفير السعودي في اليمن إلى


صحيفة العقيق وصول السفير السعودي في اليمن إلى "سقطرى".. ومتحدث التحالف: وجود القوات السعودية غرضه التدريبوصل السفير السعودي في اليمن محمد آل جابر، اليوم الاثنين إلى جزيرة سقطرى بعد يوم واحد من وصول قوات سعودية إلى الجزيرة.

وقال آل جابر: "تنفيذا لتوجيهات سيدي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وصلت وزملائي من فريق برنامج إعادة إعمار اليمن ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية إلى جزيرة سقطرى الحالمة مع بدء جسر جوي إغاثي وحزمة من مشاريع البنية التحتية والتنموية المختلفة".

وفي السياق ذاته، أكد المتحدث باسم قيادة التحالف لدعم الشرعية في اليمن، العقيد تركي المالكي، أن وجود القوات السعودية في سقطرى جاء بغرض التدريب والمساندة للقوات اليمنية.
ضيف في : 08-28-1439 09:26 PM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 132 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
1.00/10 (1 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك