أعضاء بـ"الشورى": جنسيتان فقط تسيطران على وظائف الهندسة والتمريض ويجب ترحيلهما - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عمير alaqeq.net@hotmail.com 0541102322 الإثنين 30 ربيع الأول 1439 / 18 ديسمبر 2017

جديد الأخبار 17 ضابطاً جديداً لتنظيم الإعلام بالمملكة.. أبرزها الزي المحتشم للمذيعات وتجنب مواد العري «» "الكهرباء": اكتمال تركيب العدادات الذكية خلال 6 سنوات.. وعوائد متوقعة بـ30 ملياراً «» حالة الطقس المتوقعة اليوم الإثنين «» "الصحة" تقدم 5 نصائح من أجل شتاء صحي خالٍ من الأمراض «» مضاربة بين مواطنَين تنتهي بوفاة أحدهما طعناً في خميس مشيط... والشرطة تطيح بالجاني «» السفير السعودي بالجزائر يعلق على لافتة رفعتها جماهير جزائرية تسيء للمملكة «» تعرف على عقوبة التنصت على ما هو مرسل عن طريق الإنترنت دون مسوغ نظامي «» بعد عمل استمر 64 عاماً.. إغلاق أقدم محكمة في الحدود الشمالية «» "التأمينات" تدعو لتسجيل الموظفين بأجورهم الحقيقية حتى لا يضرهم ذلك تأمينيًا «» الهلال يتلقى أول هزيمة في الدوري على يد الفيحاء «»
جديد المقالات قدسٌ حزين «» أسطورة الارهاب «» قياس مؤشرات الأداء و" رؤية المملكة العربية السعودية 2030 " «» استوصي بك " يا أمة إقرأ " خيراً «» كن انت كما انت «» وجوههم تتلألأ بنور الشاشة «» قلمٌ كاذب «» وطن داخل وطن «» فاتورة الدم «» سد وادي العقيق ورؤية 2030 «»


الأخبار المحليات › أعضاء بـ"الشورى": جنسيتان فقط تسيطران على وظائف الهندسة والتمريض ويجب ترحيلهما
أعضاء بـ"الشورى": جنسيتان فقط تسيطران على وظائف الهندسة والتمريض ويجب ترحيلهما
أعضاء بـ


صحيفة العقيق : حذر عدد من أعضاء مجلس الشورى من احتكار جنسيات معينة لوظائف محددة، مشيرين إلى سيطرة جنسيتين معينتين لوظائف الهندسة والتمريض.

وطالب الأعضاء خلال جلسة أمس الإثنين، بكسر هذا الاحتكار، وترحيل العاملين من تلك الجنسيتين ومنع نقل كفالاتهم، ووضع خطط لتوطين هذه الوظائف.

وقال الدكتور منصور الكريديس، إنه من الملاحظ سيطرة بعض الجنسيات على مهن ووظائف معينة، محذراً في الوقت نفسه من حصول انكشاف مهني إذا تم ترحيل هذه العمالة.

ودعا إلى تزويد مجلس الشورى بدراسة تحليل أوضاع سوق العمل في المملكة، وخصوصاً في القطاع الخاص للاطلاع على مؤشرات وقياس مدى سيطرة العمالة الوافدة على مهن حية في السوق السعودية.
ضيف في : 01-20-1439 03:18 PM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 209 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
0.00/10 (0 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك