"البيئة": الترقيم الإلكتروني للإبل ليس له أي ضرر صحي - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عمير alaqeq.net@hotmail.com 0541102322 الخميس 24 جمادى الثاني 1438 / 23 مارس 2017

جديد الأخبار ⁠⁠⁠المعهد الصناعي الثانوي بالباحة يكرم متقاعديه ويحتفي بالحاصلين على مؤهلات علمية «» "السعودية للكهرباء" و "كهرباء فرنسا" توقعان اتفاقيتي إنشاء معمل أبحاث قرية الشبكات الذكية و"حاضنة الابتكار" «» أمير الباحة يلتقي محافظ المخواة يرافقه رئيس النادي الأدبي بالباحة «» إطلاق هاشتاق اطلقو مياه سد العقيق..وكاتب:هنيئاً "للشيبان" الذي رحلوا ولم يرو نخيل شائقة «» بالأسماء.. "الخدمة المدنية" تدعو 2836 مرشحا للوظائف الصحية لاستكمال إجراءاتهم «» شرطة حائل تكشف تفاصيل المشاجرة الجماعية أمام مستشفى الملك خالد «» الرياض: محاكمة "توأم" مصري خطط أحدهما لعملية إرهابية تستهدف مصلين بالمملكة «» "ملتقى الخير" يطلق سابقا لاختراق الضاحية بمشاركة 70 متسابقاً «» "عضو شورى": يجب ربط معيار حد الكفاف بالغلاء المعيشي.. وتحديده بـ8 آلاف ريال لن يعكس الواقع «» وزير سابق: "المادة 77" من نظام العمل كارثية ومأساوية في بلد مكتظ بالعمالة الوافدة «»
جديد المقالات القدوة المشروخة «» يا إدارة المرور... ما هكذا تورد الإبل ! «» قيمة الأمن باحترام رجاله ! «» أماكن لاتنسى من الذاكرة «» مصائب الشات «» اضرار المضادات الحيوية على الفرد والمجتمع «» التجارة شطارة ... فأين التوطين؟ «» بمناسبة الهيئة «» تنهيده «» فسوق الدرباوية «»


الأخبار المحليات › "البيئة": الترقيم الإلكتروني للإبل ليس له أي ضرر صحي
"البيئة": الترقيم الإلكتروني للإبل ليس له أي ضرر صحي


صحيفة العقيق : نفت وزارة البيئة والمياه والزراعة أن يكون الترقيم الإلكتروني الذي ستقوم به الفرق البيطرية التابعة لها للإبل المشاركين في مهرجان الملك عبدالعزيز لمزايين الإبل، له أي ضرر صحي، سواء على الإبل نفسها أو على المربين.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن الترقيم الإلكتروني هو تخصيص رقم إلكتروني لكل رأس من الإبل لتسجيل بياناتها في سجل خاص يحفظ في قاعدة معلومات خاصة بالوزارة "شريحة إلكترونية"، مؤكدة أنه لا توجد رسوم على الترقيم.

وأضافت أن الشريحة ذات حجم صغير جدًّا يعادل حجم حبة الأرز ومعقمة، تزرع تحت الجلد في الرقبة بالحقن ولا تحتاج إلى تخدير، وتتم زراعتها بسهولة مثل حقن بعض الأدوية، وتعد سجلًّا دائمًا وملاصقًا للإبل، محفوظ بداخلها رقم مكوّن من 15 خانة تعدّ تعريفًا للحيوان ويقرأها جهاز خاص بذلك.

وأكدت الوزارة أن هذه الشريحة الإلكترونية مغلفة بمادة لا تسبب أي تهيج أو حساسية ولا تؤثر في صحة الإبل، وليس لها تأثير في صحة المستهلك أو المتعامل مع الإبل، داعيةً جميع المربين إلى التعاون مع المختصين بعملية الترقيم للسيطرة على الإبل وإعطاء بيانات صحيحة لتسجيلها كقاعدة بيانات للمربي، والتبليغ عن الحيوانات النافقة وحديثة الولادة لتسجيلها وترقيمها ضمن مشروع الوزارة الوطني لتطوير قطاع الثروة الحيوانية وتنميته.

وتسعى وزارة البيئة والمياه والزراعة من خلال الترقيم الإلكتروني "ضمن مشروع وطني لها انطلق قبل ثلاث سنوات" إلى إنشاء سجل خاص لحفظ بيانات ومعلومات المربين وقطعانهم، وبناء سجل إلكتروني لكل حيوان تسجل فيه جميع بيانات الأمراض والتحصينات الخاصة بالإبل؛ من أجل تحسين الإنتاجية وتخفيض التكاليف لدى المربين، وتسجيلها بأسماء مالكيها وحفظها في سجلات الوزارة؛ ما يقلل من السرقة والخلافات حول ملكيات الإبل.

ضيف في : 04-12-1438 10:19 PM | تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 112 | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF
0.00/10 (0 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter


تعليقات الفيس بوك