" كورونا" وحُسن النية! - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الأحد 8 ربيع الأول 1442 / 25 أكتوبر 2020

جديد الأخبارسمو أمير القصيم يوجه بإعادة تشكيل لجان الشباب بمحافظات المنطقة «»بدء تسجيل المشاركين في النسخة الثالثة لمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور غداً.. والدمام أولى المحطات «»مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع 7,500 كرتون من التمور للأسر النازحة والمتضررة في محافظة تعز «»مؤسسة النقد تطرح فئة عشرين ريالاً بمناسبة رئاسة المملكة لمجموعة العشرين «»الاتفاق يكسب ثاني مبارياته في الدوري أمام العين ويتصدر مؤقتًا «»وزارة التعليم تعتمد آلية الاختبارات النهائية للفصل الدراسي الأول لطلاب وطالبات التعليم العام «»اعتراض وتدمير طائرة دون طيار (مفخخة) أطلقتها المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران باتجاه المملكة «»المياه الوطنية تخدم أكثر من 5,8 ملايين مستفيد جديد وتنفذ 789 مشروعاً خلال أربع سنوات بتكلفة تجاوزت 25 مليارًا «»العثيمين: خادم الحرمين الشريفين رسم خارطة طريق لتفعيل دور المرأة في قيادة التغيير «»الهلال وأبها يتعادلان في افتتاح الجولة الثانية لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين «»
جديد المقالاتسوق الغبار الشعبي «»اليوم الوطني الـ "90" همة حتى القمة! «»تحياتي لمشاعري «»اسرائيل والمصالح العربية! «»مركز جرب.. وقصة الفيل المكذوبه «»العنوسه .. أسباب وحلول !! «»نريد أن نزور الباحة .. مستعدين انتوا ؟؟ «»كورونا أزمه وليست مُزحه «»" كورونا" وحُسن النية! «»اول جمعة بلا جمعه «»


المقالات قلم حُر ✒ › " كورونا" وحُسن النية!
" كورونا" وحُسن النية!
محمد عمير سالم الغامدي
محمد عمير سالم الغامدي
08-02-1441 05:45 AM
إحدى الشركات التي تمتلك سلسلة مطاعم مشهورة على مستوى السعودية قامت في اليومين الماضيين - بحُسن نية - بتقديم مئات الوجبات لموظفي أكبر مستشفى بالباحة، وغيره من المستشفيات؛ كونها خط الدفاع الأول لمكافحة مرض العصر "كورونا"!

وهنا نتساءل: ماذا لو كان أحد عمال هذا المطعم الذي يرتاده الآلاف كل أسبوع مصابًا بهذا الفيروس؟! بالتأكيد ستحدث كارثة صحية؛ كون موظفي المستشفى بمنزلة الجيش الذي سيجابه هذا الداء!!

في بعض محافظات المنطقة ينادي بعض الشباب المخلصين المتحمسين بقيام مبادرات لإيصال الأطعمة والأدوية وغيرها من الضروريات إلى المحتاجين. ونعود لطرح التساؤل نفسه: ماذا لو كان أحدهم مصابًا بداء الساعة كورونا؟!

مثل هذه المبادرات التي أجزم أنها تنطلق من مبدأ المساهمة في خدمة الوطن، وقد تتناسخ في مناطق كثيرة من السعودية، قد تكون نتائجها عكسية تمامًا! كون الاتصال البشري فيها يكون كبيرًا جدًّا، وتكون وسطًا مناسبًا لانتقال هذا الوباء الفتاك!!

كم أتمنى أن نضع شرطًا لجميع المبادرات والأنشطة التي نقوم بها في هذا اللحظات الحاسمة، هو أن تكون جميعها تحت إشراف وزارة الصحة والشؤون الصحية في كل منطقة؛ لتضع لها الشروط المناسبة قبل انطلاقها؛ حتى لا نكون مساهمين في تدمير بلادنا من حيث لا نعلم!
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 12579 |
3.41/10 (46 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter