أحذروا الشائعات - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الأحد 8 ربيع الأول 1442 / 25 أكتوبر 2020

جديد الأخبارسمو أمير القصيم يوجه بإعادة تشكيل لجان الشباب بمحافظات المنطقة «»بدء تسجيل المشاركين في النسخة الثالثة لمهرجان الملك عبدالعزيز للصقور غداً.. والدمام أولى المحطات «»مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع 7,500 كرتون من التمور للأسر النازحة والمتضررة في محافظة تعز «»مؤسسة النقد تطرح فئة عشرين ريالاً بمناسبة رئاسة المملكة لمجموعة العشرين «»الاتفاق يكسب ثاني مبارياته في الدوري أمام العين ويتصدر مؤقتًا «»وزارة التعليم تعتمد آلية الاختبارات النهائية للفصل الدراسي الأول لطلاب وطالبات التعليم العام «»اعتراض وتدمير طائرة دون طيار (مفخخة) أطلقتها المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران باتجاه المملكة «»المياه الوطنية تخدم أكثر من 5,8 ملايين مستفيد جديد وتنفذ 789 مشروعاً خلال أربع سنوات بتكلفة تجاوزت 25 مليارًا «»العثيمين: خادم الحرمين الشريفين رسم خارطة طريق لتفعيل دور المرأة في قيادة التغيير «»الهلال وأبها يتعادلان في افتتاح الجولة الثانية لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين «»
جديد المقالاتسوق الغبار الشعبي «»اليوم الوطني الـ "90" همة حتى القمة! «»تحياتي لمشاعري «»اسرائيل والمصالح العربية! «»مركز جرب.. وقصة الفيل المكذوبه «»العنوسه .. أسباب وحلول !! «»نريد أن نزور الباحة .. مستعدين انتوا ؟؟ «»كورونا أزمه وليست مُزحه «»" كورونا" وحُسن النية! «»اول جمعة بلا جمعه «»


المقالات قلم حُر ✒ › أحذروا الشائعات
أحذروا الشائعات
محسن صالح الغامدي
محسن صالح الغامدي
07-23-1441 02:41 AM
مرت المملكة في ١٤١١ في أزمة حرب ، لتحرير الكويت واستقبلت أغلب الشعب الكويتي لعدد من الاشهر وبحمدلله لم ينقص شيء على المواطنين فكل شيء متوفر ، ونحن الآن نمر بمرحلة هذا المرض المعدي حفظ الله البلاد والعباد ونسمع بعض الشائعات من الجهلة والمتشائمين وأصحاب النظرة السوداوية للأمور بأخذ أكثر مما تحتاج من المواد الغذائية علما أن كل شيء متوفر والمملكة علقت الرحلات للمسافرين فقط بينما البضائع مستمرة ولله الحمد ولو فرضنا جدلا أن المواد الغذائية ستقل قليلا ولن يحدث هذا بأمر الله أليس من الاولى أن يفكر كل فرد منا في إخوانه ، واعجبني احدهم بقوله من المفترض ما كان يأخذ حبتين تميس في الازمات يكتفي بواحدة ومن كان يأخذ ثلاثا يكتفي بأثنتين وهكذا في بقية البضائع
بل عند الازمات يكتفي بوجبتين في اليوم بدلا من الثلاث حتى تمر الامور دون أن يتأثر احد وهذا من واجبنا الشرعي جهة بعضنا فمن يحمل الآن فوق حاجته نقول له على رسلك لقد فعلها بعضهم أيام حرب الخليج ومرت الامور بسلام فنحن نقول لك بالوعي نحن في ألف خير وبالشائعات من الجهلة وأصحاب العقول المحدودة قد نضر الجميع ونحن لا نشعر ، ونسأل الله أن يكشف الغمة والوباء عنا وعن المسلمين جميعا .
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 12541 |
2.53/10 (46 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter