جيل الأفذاذ تصنعه عزائم الرجال - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الخميس 28 جمادى الأول 1441 / 23 يناير 2020

جديد الأخباروزير الشؤون الإسلامية.. ورئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية في تشاد ينوهان بجهود المملكة في نشر الوسطية والاعتدال «»وزارة الثقافة تُنظم ورشة للحِرفيات في الطائف «» "الزكاة والدخل" تدعو المنشآت المسجلة في ضريبة القيمة المضافة إلى تقديم إقراراتها قبل نهاية يناير 2020م «»الأمير خالد بن بندر يفتتح جناح وزارة التعليم في معرض بت لندن 2020 «» "مانجا للإنتاج" تعلن عن انطلاق أول مسلسل محلي بأسلوب الرسومات اليابانية يوثق القيم الاجتماعية والثقافية بالمملكة «»رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي يرفع شكره للقيادة بمناسبة الموافقة على نظام العمل التطوعي «»وزير العمل الإنساني وإدارة الكوارث النيجري يلتقي سفير المملكة لدى النيجر ووفدًا من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية «»سمو وزير الخارجية يشارك في اللقاء غير الرسمي لقادة الاقتصاد العالمي «»مفتي جمهورية تشاد: المملكة العربية السعودية هي السند لكل المسلمين بالعالم «»سمو أمير الباحة يشهد توقيع مذكرات تفاهم بين مديرية السجون وعدد من الجهات الأهلية «»
جديد المقالاتكيف تكون ناجحاً «»رحمك الله ابامحمد «»سيدي حسام .. أباءنا وأجدادنا خالفوا النظام «»هل الأمنُ والسلامُ في نزاع أم في وئام؟ «»وزارة الثقافة وصناعة الدراما «»أنا أُحب «»«هيئة نيوم الإعلامية» متى ستكون؟ «»حقيقة مسرحيه «»الخطر في بيوتنا «»جيل الأفذاذ تصنعه عزائم الرجال «»


المقالات قلم حُر ✒ › جيل الأفذاذ تصنعه عزائم الرجال
جيل الأفذاذ تصنعه عزائم الرجال
د. ماجد شباب الغامدي
د. ماجد شباب الغامدي
06-26-1440 11:00 PM
يقع على عاتق المعلمينَ مسؤوليةً كبيرة، فهم معنيون بصياغة عقول الشباب وإعداد جيل المستقبل الذي سيقود زمام الأمة ويحقق طموح الوطن في رؤية أمير الشباب ولي العهد محمد بن سلمان حفظه الله رؤية المملكة ٢٠٣٠. فهي مهمة عظيمة يناط بهم أمرها
وهي مهمة أفضل الخلق المعلم الأول للبشرية محمد صلى الله عليه وسلم لذا أخي المعلم ابذل جهدك في زرعك لتجني ثمراً طيباً مبارك.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم( إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له)
أنتم المعنيون بإعادة المجد التليد الذي ضاع من أيدي امتنا وشهد العالم به والذي كان يقبع في التخلف والأمية لولم يظهر المسلمون على مسرح التاريخ ويحملون رايات الثقافة والعلم وشموع المعرفة
وأنتم من يقع على كاهلكم تحقيق المبادرة التعليمية والتربوية لبرنامج التحول الوطني في إعداد جيل معزز بالقيم ومعد بالمهارات الأساسية لخدمة دينه ووطنه
وكما قال أميرنا المحبوب قريباً بهمتكم وعزمكم سنصبح ضمن أفضل ٢٠ دولة نظاماً تعليمياً الثقة كبيرة وطموحنا عنان السماء وجزاؤكم رواد هذه المهنة ليس على وجه الأرض بل في أعالي جنة الخلد.

كتبه د. ماجد الغامدي
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 17016 |
1.80/10 (33 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter