دع الخلق للخالق .. - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عميرalaqeq.net@hotmail.com0541102322الأحد 9 ربيع الثاني 1440 / 16 ديسمبر 2018

جديد الأخبارطلاب من مختلف مناطق المملكة يحققون المراكز الأولى دوليا في بطولة العالم للرياضيات الذهنية ICMAS «»المركز العالمي للحوار يشارك في فعاليات مؤتمر الوحدة الإسلامية.. مخاطر التصنيف والإقصاء «» رئيس مجلس الشورى يفوز بجائزة التميز البرلماني بالاتحاد البرلماني العربي «»انطلاق فعاليات المعرض السعودي الدولي للسيارات 2018 غداً بجدة «»وكيل وزارة الشؤون الإسلامية يتفقد مقر ضيوف الملك سلمان للعمرة بالمدينة المنورة «» "سكني" ينجح في تحقيق مستهدفه للعام الثاني بتوفير أكثر من 300 ألف خيار سكني وتمويلي للمواطنين «» الهلال يتلقى أول هزيمة له في الدوري بهدفين من الحزم «» سمو ولي العهد يهنئ ملك مملكة البحرين بذكرى اليوم الوطني لبلاده «»خادم الحرمين الشريفين يهنئ ملك مملكة البحرين بذكرى اليوم الوطني لبلاده «» خادم الحرمين الشريفين يهنئ رئيس جمهورية كازاخستان بذكرى استقلال بلاده «»
جديد المقالاتالمعلم يصنع التغيير «»دع الخلق للخالق .. «»الى محافظ محافظه العقيق الجديد !! «»ممّا يؤسف له ! «»سد وادي العقيق ورؤية 2030 «»حالات شاذة «»STC رمضان كريم «»عدوى الجرب وتقاذف المسؤوليات! «»الجَرَب في الباحة !! «»احياء جفن واللحيان.. تحتاج انعاش بشريان رئيسي «»


المقالات قلم حُر ✒ › دع الخلق للخالق ..
دع الخلق للخالق ..
ناصر محسن المسلمي
ناصر محسن المسلمي
03-24-1440 10:05 AM
عندما خلق الله الخلق .. جعل لكل إنسان خصوصيته التي يختص بها و يعيشها من غير رقيب من البشر ... فهو سبحانه من يراقب البشر و من يحاسبهم
ويتجلى هذا المعنى السامي في قصة عيسى عليه السلام عندما قال الله له يا عيسى أأنت قلت للناس اتخذوني و امي الهين ........

رد عيسى عليه السلام ((مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلَّا مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ ۚ وَكُنتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَّا دُمْتُ فِيهِمْ ۖ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنتَ أَنتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ ۚ وَأَنتَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ))المائدة

النبي و الرسول يكون مبلغا و شاهدا فقط ...

اما المراقبة و المحاسبه فمن شان الله جل و علا
((وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَىٰ))
و المتأمل في حال المجتمع اليوم يرى ويسمع العجب العجاب !!

أناس سلطوا اعينهم و ألسنتهم لانتقاد خلق الله و التدخل في شؤونهم و تتبع زلاتهم و دراسة حالتهم .
حتى انشغلوا عما يخصهم بما عند الناس

الانسان بطبعه لابد ان يعتريه النقص و التقصير و الخطا .... و هذا حال البشر الى ان يبعث الله الارض و من فيها ... لكن هناك ربٌ غفور رحيم كريم
رجاء كل مسلم مؤمن في ربه كبير و الأمل و الظن في الله عظيم ....

الناس لن يحاسبوك وان انتقدوك او لاحقوك بألسنتهم و أنفسهم ...

الناس لن يقفوا محامين عنك امام الله و لن يجود احدا منهم بحسناته لك ....

اذا .. راقب من سيحاسبك و هو رقيب عليك و يعلم خلجات نفسك ... راقب من رحمته وسعة كل شي
((وَاعْلَمْ أَنَّ الأُمَّةَ لَوْ اجْتَمَعَتْ عَلَى أَنْ يَنْفَعُوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَنْفَعُوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ لَكَ ، وَلَوْ اجْتَمَعُوا عَلَى أَنْ يَضُرُّوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَضُرُّوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ عَلَيْكَ ..... الحديث ))

و انت يا من أشغلت نفسك و حالك و جهدك بأحوال الناس و تصرفاتهم و أخطاءهم دع الناس في شانهم و اهتم بحالك و اعلم ما قاله نبي الامه صلى الله عليه و سلم : ((يا معشر من آمن بلسانه ولم يدخل الإيمان قلبه، لا تغتابوا المسلمين، ولا تتبعوا عوراتهم، فإنه من تتبع عورة أخيه المسلم، تتبع الله عورته، ومن تتبع الله عورته، يفضحه ولو في جوف بيته))
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 1344 |
6.65/10 (2598 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter