وطن داخل وطن - صحيفة العقيق الإلكترونية

ترخيص 1361رئيس التحرير:محسن عمير alaqeq.net@hotmail.com 0541102322 الثلاثاء 7 رمضان 1439 / 22 مايو 2018

جديد الأخبار أمير منطقة الباحة يستقبل المهنئين بحلول شهر رمضان المبارك «» الأمير حسام بن سعود يتسلم تقرير خطة مياه المنطقة لشهر رمضان وفصل الصيف «» بلدي الباحة يتفقد مستوى جودة حدائق ومنتزهات مدينة الباحة استعدادا للصيف «» الأمير حسام بن سعود يطلع على خطط الجهات الأمنية لشهر رمضان وموسم الصيف لهذا العام «» مكة تستيقظ على جريمة مروعة.. وافد يقتل مواطنا طعنا بآلة حادة والأجهزة الأمنية تطيح به «» بعد واقعة الاعتداء على ممرض بالمدينة.. وزير الصحة يبعث برسالة طمأنة لمنسوبي الوزارة: "مهمتنا حمايتكم" «» أمير منطقة الباحة يطلع على مراحل قيادة المرأة للسيارة بالمنطقة ‏‫ «» أطلاق حملة تفريج كربة 14 رمضان : برعاية أمير الباحة الرئيس الفخري للجنة تراحم الباحة «» الشؤون الإسلاميه والدعوة والإرشاد بمنطقة الباحة تنفذ عدد من المشروعات خلال شهر رمضان المبارك لعام 1439ه‍ـ «» مدني الباحه ينفذ خطة السلامه الوقائيه بالمنطقة «»
جديد المقالات STC رمضان كريم «» عدوى الجرب وتقاذف المسؤوليات! «» الجَرَب في الباحة !! «» احياء جفن واللحيان.. تحتاج انعاش بشريان رئيسي «» طفولة قتلتها سهام شهرة زائفة «» نظام المرور الجديد وفق الرؤية! «» وداعاً إبراهيم خفاجي «» قدسٌ حزين «» أسطورة الارهاب «» قياس مؤشرات الأداء و" رؤية المملكة العربية السعودية 2030 " «»


المقالات قلم حُر ✒ › وطن داخل وطن
وطن داخل وطن
عايشه أحمد الغامدي
عايشه أحمد الغامدي
02-08-1439 05:42 PM
مقالي هذا ؛ لي الفخر بكتابته , لي الفخر بكل حرف يحتويه .
فقد مكث وطني فترة من عمره يعاني من " أغلبية " العمالة الوافدة , وقد لا نشعر نحن المواطنون بأدنى إحساس بالأمان في وجودهم , وهذا أمر فيه إستياء كبير بالفعل ولكن كان بلا فائدة ..
أما اليوم ؛ في حاضر بلادي , شباب وشابات هذا الوطن المعطاء , هذا الوطن الذي يستحق منا كل التضحيات له ولشعبه .
الآن .. شباب وشابات وطني لم يجعلوا هذا الإنتظار يطول أكثر .
فقد تفاجأت عند زيارتي لبعض أو نقول الأغلبية من المراكز التجارية والمَحال المعروفة في محافظة الطائف حسب إقامتي ومن ضمنها :
مركز شبرا للتسويق , على وجود نسبة كبيرة من السعودة فيها .
أيّاً كانت وظيفتهم , سواء : كاشير , بائعة , مراقبين ..."
كل هذه الوظائف التي كان يشغلها " الغير سعودي " سابقاً , لي الشرف العظيم وأنا أرى فلذات كبد هذا الوطن عليها من العاملين .
وابهرني جداً لِمَا رأيت فيهم من خُلق حسن , وإبتسامة لا تفارق محياهم , وفائق الإحترام لزبائنهم , بالإضافة إلى خدمتهم لك برحابة صدر .
أين كنتم من قبل؟َ! ..
شعرت بالألفة داخل وطني لم أشعر بها من قبل ..
شعرت بالأمان رغم ما حولي من الأغراب ..
شعرت بأني بين أخوتي فعلاً!
فالمهنة بشكل عام أيّاً كانت , لا تحتاج سوى " الضمير " وهذا ما وجدته فيهم ..
وأيضاً الجدير بالذكر أنهم بكامل الرضا والشعور الفعلي بالإنجاز بما يحققونه من مكاسب إنسانية لهم وللشعب الكريم , برغم تفاوت مستوياتهم التعليمية .
ونحن لا نبخس حق الوافدين أبداً , فكلٌّ ومجهوده وما يستحقه , ولكن وطني يحتاج لأبنائه وبناته لبناء هذا الوطن وخدمته .
" بشارة خير لك يا وطني "
اللهم بارك لهم في وقتهم وسعيهم ومالهم وجزاهم الله عن هذا الشعب خير الجزاء .
اللهم أدم علينا نعمة الأمن والأمان والإستقرار .
دمتم لنا خير سند وعون بعد الله .
ولكم مني ومن كل سعودي وسعودية عظيم الشكر والإحترام والفخر ..


بقلم : عائشه أحمد الغامدي
تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 4674 |
1.02/10 (14 صوت)

  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter